فيروس كورونا

فيروس كورونا

قد يظهر فيروس كورونا في المقام الأول على هيئة أمراضًا تنفسية تتراوح من مرض خفيف إلى مرض شديد وفي بعض الأوقات قد يؤدي هذا الفيروس إلى الموت، وهناك البعض المصابين بهذا الفيروس لا تظهر عليهم الأعراض أبدًا، وكبار السن الذين يعانون من مشاكل طبية مثل أمراض القلب والأوعية الدموية والسكري وأمراض الجهاز التنفسي المزمنة والسرطان هم أكثر عرضة للإصابة الخطيرة.

طرق انتشار فيروس كورونا

قد ينتشر فيروس كورونا

عبر الهواء والدم

ويمكن أن ينتقل من الأم إلى الطفل

، ومن الحيوانات إلى الإنسان

وينتقل من خلال الاتصال المباشر أو غير المباشر مع الأشخاص المصابين

وذلك عن طريق الإفرازات مثل الموجودة في اللعاب والجهاز التنفسي أو الرذاذ التنفسي، ويعاني الشخص المصاب من أعراض تنفسية مثل السعال أو العطس.

ويمكن انتقال هذا الفيروس عبر الأسطح الملوثة، ويمكن أن يحدث الاتصال أيضًا بشكل غير مباشر من خلال لمس الأسطح في البيئة المباشرة أو الأشياء الملوثة بالفيروس من شخص مصاب وبعدها لمس العين والانف والفم.

وهناك طرق انتشار أخرى لفيروس كورونا فيمكن أن ينتقل عن طريق بول وبراز المرضى، ويمكن للفيروس أن يتكاثر في خلايا الدم، ولكن مازال هذا غير مؤكد، ولا يوجد دليل على انتقال فيروس كورونا داخل الرحم من الحوامل المصابات بالفيروس إلى الجنين.

كيفية منع انتقال عدوى فيروس كورونا

قد يكون الهدف الشامل من الاستراتيجية الخاصة بخطة الاستعداد هو السيطرة على الفيروس، وقد أوصت منظمة الصحة العالمية ببعض التدابير لمنع انتقال العدوى ومنها:

  • من الضروري تحديد الحالات المشتبه بها في أسرع وقت ممكن، لكي يتم عزل المصابين.
  • يجب عزل جميع المخالطين والذين كانوا قريبين للأشخاص المصابة.
  • يجب استخدام الأقنعة دائمًا وخاصة في الأماكن العامة التي توجد بها تجمعات مع اخذ المسافة المناسبة مع الأشخاص من حولك.
  • يجب الحفاظ دومًا على النظافة والتأكد من نظافة اليدين بشكل متكرر، وسيكون من الجيد تجنب الأماكن المزدحمة والأماكن الضيقة والمغلقة والتي تكون ذات تهوية سيئة.

هل يجب على الأطفال ارتداء القناع؟

بخصوص هذا الأمر نجد أنه يتوقف على عدة عوامل

مثل الاحتياجات النفسية والاجتماعية للأطفال ومعالم النمو، وقد تنصح منظمة الصحة العالمية واليونيسف بأنه يجب ألا يقوم الأطفال الذين تبلغ أعمارهم 5 سنوات وما دون ارتداء الأقنعة، وهذا لمصلحة الطفل وسلامته لأنه في هذا السن لن يكون قادر على استخدام القناع بشكل مناسب، ويمكن للأطفال ما بين 6 و11 عامًا أن يستخدموا الأقنعة ولكن يجب تواجد الإشراف الكافي من الكبار وإعطاء إرشادات للطفل حول كيفية ارتداءها بأمان.

نصائح غذائية أثناء تفشي فيروس كورونا

قد تكون التغذية السليمة من الأمور الهامة في ظل هذه الظروف لأن إتباع نظام غذائي متوازن وصحي قد يزيد من الجهاز المناعي لذلك سيكون من الضروري أن يتناول الشخص مجموعة متنوعة من الأطعمة الطازجة مثل الفاكهة الخضروات واللحوم والأسماك والبيض والابتعاد عن الأطعمة الغير مصنعة.

ويجب شرب كمية كافية من الماء لأنه من الأشياء الضرورية التي تساعد في نقل أي مغذيات للدم ويتخلص من فضلات الجسم، والابتعاد عن السكر والدهون والملح واستهلاك الدهون الغير مشبعة الموجودة في المكسرات والافوكادو وزيت الزيتون وزيت الذرة.

ولكن يجب ألا تفرط في طهي الخضروات أو الفواكه لأن ذلك يجعلهم يفقدون فيتامينات مهمة، ومن الضروري أن تقلل من الملح في الطعام عند طهيه، وكذلك السكر يجب تجنب تناول أي مشروبات غازية لأنه يوجد بها كمية كبيرة من السكر واستبدالها بعصائر فاكهة أو مشروب زبادي.

وقد تكون أهم نصيحة هي تجنب تناول الطعام بالخارج لكي تتفادى أي اتصال مباشر بمصادر العدوى، حيث أن في الأماكن المزدحمة من الصعب الابتعاد عن الأشخاص او الحفاظ على مسافة أمنة ومن الممكن أن تكون الاسطح غير معقمة بشكل كافي.

للاطلاع اكثر عن هذا الموضوع بالرابط وزارة الصحة التركية

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
×

Powered by WhatsApp Chat

× هل لديك استشارة طبية تواصل معنا